| ألا ترين المسدس في يدي ؟! | المشهد الأقوى الذي أثر في المشاهدين

0

| ألا ترين المسدس في يدي ؟! | المشهد الأقوى الذي أثر في المشاهدين

في الحلقة السابقة من مسلسل مقابلة مع السيد ا.دم عرض مشهد للرائع غسان مسعود  اثر في جميع المشاهدين حيث كان يوسف مع والده آدم ( غسان مسعود ) وتحدث يوسف بقلب موجوع انه يتمنى ان يصبح يوما مثل والده الذي اعتبره رغم قساوته وظلمه في بعض الأحيان الا انه اب مثالي وتمنى يوسف ان يصبح اب مثل ابيه ويحميه من كل شيء في الحياة ويعلمه جميع المواهب والأشياء ويكون له اب مثل والده السيد  ادم وان يقضي على كل من يؤذيه فروى له ادم قصة حيث قال | ألا ترين المسدس في يدي ؟! |

وأكمل ادم انها قصة فتاة كانت تريد قتل حبيبها وكانت تحمل االمسدس في يدها وعند محاولة والدها تهدئتها واخذ المسدس من يدها خرجت طلقة واصابت الوالد فانهارت الفتاة وبداا بالبكاء فيقول لها والدها:
” لا تخافي ، ألا ترين المسدس في يدي (أنا الي قتلت) ”
ويقص٠ الوالد انه هو من اطلق النار على نفسه ولا ذنب لابنته وحاول السيد  آدم من خلال هذه القصة ان يخبر يوسف ان الاب لا يهمه شي في العالم اكثر من أولاده ويضحي بنفسه من اجلهم وتاكيد على حب الاب والعائلة الذي لا يعوضه حب اخر في الحياة.
ويضيف ادم على ان الابوة هكذا تبقى لاخر لحظة وحتى وانت تموت كل ما يهمك هو سعادة اولادك وحياتهم وأن لا يتعرضو لاذى او اي شيء

المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.