أبل تغير خصوصيتها في أجهزة آيفون

 

 

قامت شركة أبل باختبار طرازات آيفون المستقبلية التي ستحتوي على منفذ شحن من نوع يو إس بي سي USB-C، بدلاً من المنفذ التقليدي للشركة من نوع Lightning الحالي.

 

مميزات جديدة للهواتف المصنعة من ابل

وجاءت هذه الخطوة للتوافق مع اللوائح الأوروبية الجديدة، والتي ستفرض على الشركات المصنعة للهواتف اعتماد منفذ USB-C فقط.

وبالإضافة إلى اختبار أجهزتها الجديدة التي ستأتي مع منفذ USB-C، تعمل أبل على محول من شأنه أن يسمح لأجهزة آيفون المستقبلية بالعمل مع الملحقات المصممة لمنفذ Lightning الحالي.

كما ستعمل أبل على تبسيط مجموعة أجهزة الشحن التي تستخدمها أجهزتها المختلفة. إذ تعتمد معظم أجهزة آيباد وماك، بالفعل على منفذ USB-C بدلاً من Lightning.

هذا الإجراء سيقلل من سيطرة أبل على سوق ملحقات آيفون. حيث تفرض الشركة على صانعي الملحقات دفع مقابل استخدام موصل Lightning.

و يعد استخدام منفذ USB-C متوافق مع العديد من صانعي الأجهزة الاستهلاكية، بما في ذلك معظم الشركات المصنعة لهواتف أندرويد، ما سيقلل من احتمالية أن تتمكن أبل من ممارسة المستوى المعتاد من التحكم.

وأحد الأسباب الرئيسية لإجراء التغيير هو قرار الاتحاد الأوروبي بإجبار شركات تصنيع الهواتف والأجهزة الأخرى على اعتماد USB-C. وفي أبريل، تمت الموافقة على تشريع لمثل هذا المطلب بأغلبية الأصوات.